كيـــف تصــبح مفكــــرا متمــيزا ؟

تنمية مهارات التفكير للكوادر القادرة على البحث وإتخاذ القرار

Citation
, XML
Authors

Abstract

التفكير النقدي (Critical Thinking) هو أحد الأساليب السحرية التي تدفعك للتفكير بعمــق وهـــو ما يطـــلق علــية فــي لغتنا العربية إعمـال العقل أي إطلاق طاقات المخ الغـير محدودة لفهـم ما تدركه الحواس مـــن حولنا وهـــو البوتقــــــة التي يــدور فيـها الأنشطـة الغــــير محسوســة والتفاعلات الحيوية التي تعيننا على استيعاب حدود وفهـــم ما ندركـــــه، ويمكــن تعريفـــه باختصار علـى أنه رأى أو حكـــم مدعـــوم بأســباب جـــيدة (كنج وكتشنر – ١٩٩٤) أو هـــــو كـــل تفكـــــير يتضمن أكـــثر مــــن مجــرد الاقتناء واستحضــار المعلومات (جرينو – ١٩٨٩)، أي ألاعتماد على ما تم حفظة فـــي الذاكـرة، التفكير بعمق يعتبر المرجعية الهامـة التي تحـدد صـور وأساليب التفكـير البشرى الأخرى .

          التمهــــيد

         تتجاوز حدود التفكير النقدي مجرد التذكر واستحضار المعلومات فهو يتضمن بالإضافة  إلـى إبراز المعلومات المخزنة في الذاكرة، العمل على الابتعاد عن سطحية الإملاء والتحفيظ و الغوص لإعمال العقل و التعلم، وهو أيضا ليس بمثابة رؤية تعليمية فقط لالتقاط المعلومات عـن طريق حضور الدروس أو قراءة النصوص ولكنها رؤية تدفع إلى تفصيل وتحوير المعلومات المستحضرة لـدى الدارسين.  لقد وجد أن الطلبة و الطالبات حين يعتمدون على منهج التفكير النقدي في دراستهم فإن قدرتهم لا تتوقف فقط على استحضار المعلومة ولكن على معالجتها أيضا نتيجة لإتاحة الفرصة لهم في ممارسة التفكير بعمق، لا يمكن أن نساوى بين التفكير النقدي كمنهج وبين أي عملية تقييم أو نقـــد أخرى تجاه موضوع ما. ومن أجل إزالة اللبس والاعتقاد الخاطئ السائد تجاه ذلك فإنه يفضل دائما تسمية التفكير النقدي بالتفكير بعمـق.

          لكي تصبح مميزا في أسلوب  تفكيرك لابد من تدريب نفسك على تنمية ملكة التفكير بعمق لديك واكتساب المهارات التي تؤدى إلى ذلك أو بمعنى آخر إعادة اكتشاف الطريقة الأمثل لديك لفهم ما تدركه حواسك من حولك وتتعامل معه في حياتك اليومية.


         هناك مجموعة من الوسائل التي يمكن استنباطها من أجل التوصل إلي فرز ومعرفة اتجاه وأسلوب التفكير لكل واحد منا وكذلك المساعدة على تصنيف أساليب التفكير المختلفة، ولكي يتحقق اكتساب المهارات المطلوبة بصورة علمية و صحيحة لابد من الأخذ في الاعتبار التدريب على صياغة وتكوين الاستفسارات التي يمكن أن تواجهها لصقل أسلوب تفكيرك المفضل، حيث يمكنك الحصول على مـا يعينك لبلوغ ذلك من خلال قراءاتك اليومية كقراءة الصحف مثلا أو من مشاهداتك للتليفزيون أو مما يدور من نقاش مع الأهل والمعارف و الزملاء والأصدقاء. لا تقوم بصياغة أو انتقاء الاستفسارات أو الأسئلة بطريقة اعتباطية أو عشوائية حيث لابد لها أن تكون ذات معنى ومناسبة وتتماشى مع ما تريده لمعالجة موضوعك قيد التفكير.

           ماهو السيناريو الذي يعتمد علية أسلوب التفكير النقدي ؟

          سيناريو التفكير النقدي يتمثل في اتخاذ ثلاث خطوات هي:
         ا- الوعى والإيمان بوجود افتراضات مختلفة ومتباينة (Different Assumptions).
        ب- العمل على استكشاف تلك الافتراضات (Explicit the Assumptions).
        ج – العمل على تقييم هذه الافتراضات (Evaluating the Assumptions).

           مزايا التفكير النقدي

           *- عملية تفكير إيجابية تعمل على وضع و ترتيب الأشياء في سياق واقعي.
           *- أحد الأساليب المتقدمة للتواصل المعرفى بين البشر.
           *- يعمل على تأكيد بعض المعتقدات القائمة ولكن بعد فهمها بطريقة أفضل.
           *- أحد أساليب التفكير التي تدفع الإنسان للتحرر من مفاهيم قديمة قد تكون غير واقعية.

           أهمية أسلوب التفكير النقدي

            *- القرارات التي يتم اتخاذها و الأفعال التي يتم الوصل إليها وفقا لسيناريو التفكير النقدي تكون دائما
               مبنية على مفاهيم ومعتقدات وافتراضات منقحــه تفصيليا ومراجعة بصورة شاملة ولذلك تأتى تلك
               القرارات والأفعال قوية وصائبة.

            *- أسلوب التفكير النقدي هو دائما أسلوب متفاعل ومناسب للواقع الفعلي وبالتالي فهو يتجنب الجمود
                ويسعى للتجديد ويأتي متحديا للمعوقات والمشاكل.

            *- التفكير النقدي يتحاشى تكرار الأخطاء وعدم القبول التلقائي لما يتم طرحة من مواضيع أو مبررات
               مختلفة، علي سبيل المثال عدم القبول بكل ما يتم عرضة من إعلانات على التليفزيون.

            *- لا يؤدى التفكير النقدي إلى تبنى نزعة الإيمان التلقائي لأي طرح كيفما كان، سياسيا أو اجتماعيا أو
               اقتصاديا أو عقائديا …..الخ. وكذلك عدم التصديق التلقائي لكل ما يقال أو ما يعرض أو حتى
               ما يكتب في المراجع.

            *- يعمل على تولد الحساسية الفائقة لدى الإنسان تجاه عدم الاندفاع إلى تصديق الشائعات ومحاولة
               قبول الوجه الآخر للحقائق حتى وإن كانت مؤلمة.

            *- التفكير النقدي يتبنى الاندفاع تجاه استكشاف فكر الآخر للتعرف على وجهات النظر المختلفة
               والمتباينة مع محاولة قبول وجهات النظر المتعددة تجاه موقف محدد.

            *- يعمل التفكير النقدي على تعميق الوعى عن طريق تنمية ملكة التروى وعدم التسرع أو بمعنى آخر
               يعمل على ما يمكن أن نسمية الإنذار الذاتي  (Human Self Alert) الإنساني تجاه كل ماهو غير
               ناضج من قرارات أو أفعال.
  

          كيف تتم عملية التفكير البشرى ؟

         تبدأ عملية التفكير البشرى أول ما تبدأ عن طريق تنشيط  أعضاء حواس الإنسان المختلفة لإدراك ما يدور حوله في محاولة لترجمة ذلك من أجل فهمه، العين للنظر والأنف للشم واللسان للتذوق والجلد لللمس وهكذا وهنا تلعب الأعصاب المنتشرة على هذه الأعضاء الدور الرئيسي في التعرف على نوعية الإحساس والشعور ودرجته أو شدته الذى يتحول تلقائيا لما يمكن أن نطلق علية بالمكونات البيولوجية (Biological Components)  أو بعبارة أخرى ترجمة تلك الاحاسيس إلى مكونات.

      يمثل المـــخ الجهــــاز العصــبى المركــزى للإنســـان وهو المسئول الاول والرئيسى عن تشفير أو فك شفرة  (Encoding or Decoding) الاحاسيس المختلفة، وكل إحساس من تلك الاحاسيس كالنظر أو الشم على سبيل المثال يعتبر بالنسبة للمخ كرسالة  عصبية (Psychological Message) وتتخذ مسارا من وإلى عضو الاحساس  صاحب العلاقة (العين و الانف فى مثالنا هذا)، تلك الرسائل يتم ترجمتها اولا من قبل المخ تحت بند ما يسمى بالإستقبال (Perception) أى إستقبال الرسالة التى يتولد عنها الانفعال (Reaction) مثل القبول أو الرفض أو اللامبالاه ….الخ. ثم يتم معالجة الرسالة بعد ذلك لتعريفها (To be recognize – Cognitive Process) أى يتم ترجمتها إلى أبعاد ومفاهيم وأفكار و إقتراحات ونظريات وأمثلة ومعتقدات ومنطق ….الخ. (منظر جميل أو مؤثر أو غير طبيعى ….بالنسبة للعين، رائحة ذكية أو غريبة أو منفرة بالنسبة للإنف على سبيل المثال). المرحلة الاخيرة لمعالجة تلك الرسائل العصبية (العمليات البيولوجية للتفكير) والتى يطلق عليها إسم التواصل (Communication) وهو يتقسم إلى قسمين، إما تواصل لغوى (يتم التعبير عن رد الفعل تجاه الرسالة صوتيا بالكلام) أو تواصل حركى (يتم التعبير عن رد الفعل تجاه الرسالة حركيا) او كليهما معا، فمثلا عند رؤية حادث ما يكون تصرف الناس إما بالصراخ أو بالجرى لمحاولة الإنقاذ أو بالإثنين معا أو متسمرا فى مكانه  مذهولا بلا حراك …!!!.

        المراحل العمرية والتطورالمعرفى للإنسان

        وفقا للعالم جين بياجيت (Jean Piaget 1896-1980) هناك خمس مراحل عمرية يمر بها الانسان تتحكم فى تطويرعملية التفكير لديه وإكسابه المعرفة  اللازمة و طرق معالجته لها، المرحلة الاولى هى الممتدة من يوم الولادة حتى سن الثانية من العمر وهى المرحلة العمرية التى لا يوجد للطفل فيها هيكلية منتظمة للتفكير (Disorganizing Thinking Structure)، حيث تتضمن هذه المرحلة عمليات الاستكشاف والتحسس (تدريب الحواس) من خلال التجارب التى يمر بها مع البيئة المحيطة به (هذا حار وذاك باردا من اللمس، هذا أبى وتلك أمى من الصوت  أو رائحة العرق…الخ).

            المرحلة الثانية تتمثل فى الفترة من السنة الثانية وحتى السابعة من العمر وهى التى يطلق عليها مرحلة التفكير الاولية أو المبدأيه  (Preoperative Stage) والتى من خلالها  يتم تنمية ملكة اللغة لدى الطفل فى مراحلها المنطقية الاولية  أو بمعنى آخر ترى الطفل ينظر إلى الاشياء بمنظورة هو والذى لايقبل التغيير، مثل تغيير الاشكال وليس بمنظور البالغين أو الراشدين الذين ينظرون إلى الشيئ من خلال  عدة زوايا  ومقاييس مختلفة، هذا المنظور للإطفال الذى لايقبل التغيير يمكن ملاحظته فى هذا السن من خلال رسوماتهم حيث يمكن رؤية شخص ما واقفا داخل الرسم وقد بلغت رأسة عنان السماء وهو اطول من البناء الذى يسكن فيه، أو أن نوافذ البناء بنفس الحجم ونفس الشكل على الرغم من التباعد النسبى فى المسافه بينها و بين الناظر اليها عبر الارتفاع المتتالى لترتيبها على واجهة البناء، أو قد ترى الشمس أو القمر مرسوما وسط الميدان أو الشارع …..الخ.

   
            المرحلة الثالثة هى المرحلة التى يبلغ فيها كل من الصبى والصبية السابعة من العمر وهم فى طريقهم إلى سن المراهقة أى ما بين الرابعه والسادسة عشر، وخلال هذه الفترة يغلب عليهم التصرفات التى يشوبها العناد ويبدأون فى طرح الاسئلة العديدة المتعلقة بمناحى الحياة ونشأتها، وهم فى الغالب يسعون إلى محاولة إدارة حياتهم بإستقلالية هم يرغبونها وحل مشاكلهم بإنفسهم ولكن بصورة فوضوية وغير منطقية إلى حد كبير نظرا لإنعدام الخبرة والممارسة وقلة التجارب الإنسانية لديهم، هذه المرحلة يطلق عليها مرحلة التعصب و التشبث بالرأى (Concrete Operation Stage).

           المرحلة الرابعة هى المرحلة التى تعقب إنتهاء مرحلة المراهقة وبداية مرحلة الشباب اليافع  وهى تقريبا سن العشرينيات حتى منتصف الثلاثينيات، تلك المرحلة التى يبدأ فيها التفكيرالمجرد يأخــذ مكانــه لديـــهم، الامــر الذى يدفعـــهم لتبنى إدارة حياتهم وحل مشاكلهم بصورة منطقية ولكن بطريقة مركبة أى بنائية (Sophisticated Logical Thought)، ولذلك يطلق على هذه المرحلة التعريف بالمرحلة المنطقية  الرسمية (Formal Operational Stage).

                المرحلة الخامسة هى آخر مراحل التطور المعرفى للإنسان وهى التى يتوصل اليها من خلال فترة النضوج والاستقرار الذهنى وبلوغها يختلف من شخص إلى آخر حيث يمكن ملاحظتها لدى البعض فى بداية الثلاثينيات وعند البعض الآخر قد تبدأ متأخرة من منتصف الاربعينيات، وهى ما يطلق عليها مرحلة ما بعد المنطقية  ، حيث يبدأ من عندها التفكير النقدى فى التشكل من أجل معالجة المتناقضات والتساؤل والتحليل لكل من الإفتراضات المنطقية والأخرى الغير منطقية.

      

         نظام جوى كوزيو للمهارات المعرفية

         فى محاولة منه لزيادة إيضاح مفهوم التفكير النقدى وكيفية تحديد معالمة وإظهاره؛ قام جوى كوزيو (استاذ علم النفس ومدير ندوة فريشمان بكلية مارى ماونت) بتطوير نظام يعمل على تقسيم مجموعة من المهارات المعرفية التى من شأنها العمل على زيادة إيضاح مفهوم التفكير النقدى وإبرازة، هذا النظام يمكن النظر إليه على أنه حالة تجميع للأسماء المعرفيه ( أسماء الاشارة ) والتى يتم ترجمتها إلى أفعال عقلية تعمل على إرشاد المدرس أو الأستاذ إلى كيفية تطوير إستراتيجيات التدريس التى تهدف بالأساس إلى سرعة تطوير مهارات التفكيرالنقدى، كما تتيح أيضا للدارسين أنفسهم إمكانية تقييم مدى فاعلية مشاركتهم فى إطار التفكير النقدى من خلال محادثاتهم وكتاباتهم ودراستهم.

            من خلال نظام التقسيم هذا، فإن كل واحدة من مهارات التفكير النقدى التى يشتمل عليها تم تعريفها وفقا للتفاعل العقلى الخاص بها يعقبها ثلاثية من نماذج الاسئلة تمت صياغتها بصورة خاصة لدفع وتعزيز هذا النوع من التفكير، هذه الاسئلة تم تصميمها على هيئة عامة يتيح لها التكيف للإستخدام فى الدورات الدراسية المتنوعة والتخصصات الأكاديمية المختلفة، العديد من الأبحاث قدم الدلالة على أن هذا النوع من الاسئلة العامة والاساسية يمكن أن يكون فعالا ودافعا للطالب لتحفيزة على إستخدام مهارات التفكير لدية فى سياقات متعددة ( كنج 1990 ، 1995).

           يضيف كوزيو أنة وظف نوعين من الاسئلة على وجه الخصوص من أجل تعزيز التفكير التقدى على الدارسين فى فصولة، الأول يتمثل فى نوعية الاسئلة ذات النهايات المفتوحة لتحفيز ظهور الافكار المتباينة والنوع الثانى الذى يحفز الطالب أو الدارس لكى يعكس عملية تفكيرة الشخصية ويحدد نهج التفكير النقدى الذاتى الذى يتبعة. هناك أربعة عشر مهارة وإثنين وأربعون سؤالا للإجابة عليها يحددون نوعية ومستوى تفكيرك النقدى وفقا لنظام تقسيم جوى كوزيو.

المهارة الأولى:   الإدراك (الفهـــم)

وهى عملية تحويل المعلومة إلى هيئة ذات معنى، أى إعطاء معنى لما نريد أن نتعلمة ذاتيا.
والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– كيف يمكنك وضع ……. من كلماتك ؟ (يستحث مهارة الصياغة)
– ماذا سيكون علية المثال لـ …….؟ (يستحث مهارة الإيضاح)
– كيف يمكنك ترجمة ……. إلى هيئة مرئية ؟ ( يستحث مهارة تخطيط الإدراك)

الأمثلة:

– كيف يمكنك وضع حد لمشكلة تلوث مياة الشرب؟
– كيف يمكنك وضع أسس ناجحة لحياتك العملية؟
– كيف يمكنك وضع وترتيب إطارات الصورعلى حوائط المعرض؟
* أمثلة لحث مهارة الصياغة

– ماهو المثال الذى يمكن أن يكون معبرا عن الطالب المجد؟
– ماهو المثال الذى يعكس جودة الانتاج؟
– الساعة تعكس مثال للدقة فما هو المثال المعاكس لذلك؟
* أمثلة لحث مهارة الإيضاح

– كيف يمكنك ترجمة عملية تفاعل الاكسجين والهيدروجين لإنتاج الماء إلى هيئة مرئية؟
– عن طريق الصور المرئية، المطلوب إيضاح كيفية القيام بتركيب الأسقف المعدنية؟
– المطلوب ترجمة خطوات تطور صناعة الزجاج إلى واقع بصرى؟ 
* أمثلة لحث مهارة تخطيط الإدراك
                                            ********

المهارة الثانية:   التطــبيق

وهى عملية تطبيق الخلاصة أو الاسس النظرية من أجل  تماسك المواقف العملية.
والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– كيف يمكنك الإستفادة من …… ؟
– كيف يمكن لـ ……  من وضعة فى موضع التنفيذ ؟
– كيف يمكن لـ ……. من تحويلة إلى خطة عمل ؟

الأمثلة:

– كيف يمكنك الإستفادة من تعلم اللغات؟
– التفكير النقدى يتيح لك توسيع نطاقات الفكر لديك كيف يمكنك الاستفادة من ذلك؟
– كيف يمكنك الاستفادة من برنامج التدريب على التصوير الفوتوجرافى؟

– كيف يمكن وضع دراسة جدوى مشروع مصنع المنسوجات فى موضع التنفيذ؟
– هذة هى خطة العمل الخاصة بتطوير برامج صيانة السيارات، كيف يمكن وضعها فى موضع التنفيذ؟
– اللجوء إلى التفكير البصرى من أجل تطوير مناهج التعليم وأساليب التدريب والبحث العلمى فكرة مدهشة، كيف يمكن وضع ذلك موضع التنفيذ؟  

النقاش حول إقامة محطة توليد الطاقة الكهربائية قد إستنفذ مداه، كيف يمكن لنا تحويل ذلك إلى خطة عمل؟
– الجدل الدائر بشأن مراقبة جودة المنتجات فى الاسواق لابد أن يدخل حيز التنفيذ من خلال خطة للعمل، كيف يمكننا ذلك؟
– كيف يمكن تحويل ماتم التوصل إلية بشأن معالجة القصورفى دورة الزيت لمحركات هذا الموديل إلى خطة عمل؟
                                                      ********

المهارة الثالثة:  التحــليل

وهى عملية تفتيت أو تشريح المعلومة إلى مكوناتها أو أجزائها الاساسية وذلك من أجل إكتشاف العلاقات بين هذة الاجزاء وبين الكل ( الموضوع أوالمحتوى العام) على سبيل المثال العمل على إكتشاف منابع وأسباب عدم الاتفاق أو الرفض خلال المناقشات وتبادل الأفكار التى تحدث فى الفصول الدراسية.
والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– ماهى أهم الأفكار أو العناصر/ أو ذات المغزى لـ  …… ؟ ( يستحث مهارة الأولويات)
– ماهى الإفتراضات أو الأسس البينية أو المخفية ضمن ….. ؟ ( يستحث مهارة التفكيك)
– ماهى الأجزاء لـ ……. المماثلة لـ / المختلفة عن…. ؟ ( يستحث مهارة المقارنة والتضاد)

الأمثلة:

– ماهى أهم العناصر ذات الدلالة فى موضوع تطوير الرصيف البحرى رقم 6؟
– ماهى أهم الأفكار ذات المغزى لهذه الورقة التى تبحث فى كيفية الحفاظ على درجات الحرارة داخل البيوت الزجاجية؟
– هناك العديد من العناصر التى تم مناقشتها حول أثر التفاعلات الكيميائية على البيئة ماهى أهم تلك العناصر ذات المغزى؟
* أمثلة لحث مهارة الأولويات

– ماهى الإفتراضات التى يمكن النظر إليها بعين الإعتبار فى هذا الموضوع؟
– ماهى الاسس البينية التى يمكن أن تولد نوع من الترابط بين عناصر هذا المقترح؟
– ماالذى يمكن أن يكون مخفيا ضمن حواشى هذا التقرير؟
* أمثلة لحث مهارة التفكيك

– ماهى قطع الغيار المتماثلة لهذه القطعة فى مخزنك؟
– ماهى الاجزاء المختلفة بين هذين المنظرين المطبوعين أمامك؟
– فى الخريطتين اللتين أمامك هناك مناطق طبوغرافية متماثلة وأخرى مختلفة ما هما؟
* أمثلة لحث مهارة المقارنة والتضاد
                                                  ********

المهارة الرابعة:  التولــيف

وهى عملية تركيب أو توصيل الاجزاء المنفصلة من المعلومة لتشكيل نمط أكبر وأكثر تماسكا، على سبيل المثال توصيل الأفكار ذات العلاقة التى تمت مناقشتها بصورة منفصلة فى الدروس السابقة مع بعضها البعض لتصبح كيان متحد شبية بمفهوم الخريطة التى يتجمع عليها مجموعة الاشياء الصغيرة المكونة لها، أو كمثل دمج المفاهيم الأخلاقية التى تم تعلمها خلال دروس الفلسفة مع مفاهيم التسويق من أجل إنتاج أدلة إسترشادية لمشاريع التسويق وأنشطة الدعاية.
 والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– كيف يمكن لهذة الفكرة أن تتحد مع الـ  … من أجل إبتكار فهما أكثر إكتمالا أو تفصيلا لـ … ؟ ( يستحث مهارة التكامل)
– كيف يمكن لهذة الأفكار المختلفة تجيعها معا داخل فئة أكثر شمولية ؟ ( يستحث مهارة التقسيم)
– كيف يمكن لهذة الـ …. المنفصلة إعادة تنظيمها أو ترتيبها لإنتاج فهما أكثر تقصيلا للصورة الأكبر ؟

الأمثلة:

– كيف يمكن دمج الألوان والإضاءة من أجل إبتكار وسيلة جديدة للدعاية وترويج المنتجات؟
– كيف يمكن أن يتحد المجهود الذهنى مع المجهود العضلى ليتكاملا سويا من أجل حرق أكبر لعدد السعرات يوميا؟
– كيف يمكننا القول بإن التقليل من تناول الملح والزيوت المهدرجة يساعدان فى ضبط مستوى ضغط الدم فى جسم الإنسان؟
* أمثلة لحث مهارة التكامل

– الخبز والمكرونة والأرز يشكلون معا؟ ….
– دراسة الجدوى ورأس المال وخطة العمل يشكلون معا؟ ….
– الشاطيء والبحر والشمسية هما عنوان لـ ؟ ….
* أمثلة لحث مهارة التقسيم

– التروس والمسامير والسيور و البطارية يشكلون معا؟ …..
– فى وجود القلب والشرايين و الأوردة وتدفق الدم يمكننا الحصول على؟ …..
– إذا جمعنا المنتج الجيد ذوالتغليف الممتاز والسعر المناسب فسنحصل على؟ …..
* أمثلة لحث مهارة إعادة التقسيم أو الترتيب
                                                   ********

المهارة الخامسة:  التقــييم

وهى عملية الحكم المتعمق على صحة الحقيقة أو على الجانب الأخلاقى أو الجمالية الفنية لقيمة الأفكار أو البيانات أو المنتجات وذلك باللجوء إلى إستخدام معايير التقييم ذات الصلة أو ما يطلق علية معايير الحكم على الجودة.
 والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– كيف يمكنك الحكم على دقة أو صلاحية الـ …..؟
– ماهو تقييمك الاخلاقى – المعنوي- أو الأثار المترتبة على …..؟  
– ماهو تقييمك للجودة الجمالية – الجمال – لـ … ؟

الأمثلة:

– كيف يمكنك الحكم على صلاحية إطارات السيارات؟
– كيف يمكننا معرفة دقة توقيت ساعات الحائط؟
– المطلوب معرفة درجة صلاحية لزوجة زيت المحرك؟

– ماهو تقييمك الاخلاقى لهذة المقالة؟
– ماهى الأثار المترتبة على إغفال بعض النصوص الغير ملائمة من هذا الكتاب؟
– هذا الحديث كيف أثر فيك معنويا؟
 
– ماهى القيمة الجمالية التى يمكن التعرف عليها فى هذه القصيدة؟
– الحديقة التى تراها أمامك تجمع العديد من المزايا، ماهو تقييمك لمدى جودتها من حيث الجمال؟
– الجمال الذى نلاحظة فى هذة المجموعة من الخيول العربية متباين فما هو تقييمك لجودة الجمال لدى كل واحد فيهم؟
                                                        ********

المهارة السادسة:  الإســتنتاج

وهى العملية التى يتم من خلالها إستخلاص الاستنتاجات المتعلقة بالحالات الخاصة التى تتسق منطقيا مع أو مستمدة من المبادئ العامة وأماكن العمل.
 والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– ماهى الاستنتاجات المحددة التى يمكن إستخلاصها من هذا/هذة الـ ….. العام/العامة؟
– إذا كان هذا/هذة الـ ….. العام/العامة حقيقة فهل سيكون من المنطقى إتباع ذلك الـ ….؟
– ماهى الاجراءات أو الممارسات الخاصة التى يمكن إتخاذها وتكون متسقة إزاء ذلك الـ ….. العام/العامة؟

الأمثلة:

– ما هى إستنتاجاتك التى يمكن إستخلاصها من هذة الدعوة العامة؟
– أذكر الاستنتاجات المحددة التى يمكن إستخلاصها مما تم من مناقشات عامة صباح اليوم؟
– التقرير الذى امامك بة العديد من المواضيع المتشعبة، المطلوب معرفة بعض الاستنتاجات المحددة من قرائتك العامة لة؟

– إذا كانت هذة الاستنتاجات التى أمكن إستخلاصها من المسألة تمثل الحقيقة، فهل من المنطقى إتباع اسلوب واحد للوصول إلى نفس الحل؟
– كل ما أمكن التعرف علية حتى الأن يمكن أن يؤدى إلى الحقيقة التى نريد التوصل إليها حول هذا البحث، فهل من المنطقى إتباع نفس الاسلوب السابق؟
– هذة الإرهاصات حول الموضوع تعكس حقيقة الأمر بصورة عامة، فهل من المنطقى إتباع نفس طرق التقييم الشائعة؟

– ماهى الاجراءات المحددة لسلامة الطيران التى يمكن إتخاذها وتكون متسقة مع توصيات المنظمة الدولية للطيران المدنى الأخيرة؟
– ماهى المماراسات الخاطئة التى يقوم بها بعض التجار والمستوردين لرفع الاسعار ونراها مشابهة لما تم الإشارة إلية فى إجتماع مجلس الغرف التجارية الذى إنعقد الاسبوع الماضى؟
– ما هى الإجراءات المحددة والمتبعة حاليا لترخيص تداول الأدوية والعقاقير فى المناطق المختلفة من الدولة وفى نفس الوقت تكون متسقة مع آخر تقارير وزارتى الصحة والتجارة فى هذا ألشأن؟
                                                            ********

المهارة السابعة:  الإستهـلال

وهى العملية التى يتم من خلالها جنى أو إستخلاص العموميات أو المبادئ من حالات فردية أو أمثلة محددة، على سبيل المثال تحديد العناوين أو المواضيع المكررة التى يتم تناولها أثناء الدروس، كما يطلق على الاستهلال أنة القدرة على التجريد وإستقراء مفهوم تجاة سياق معين ثم نقلة إلى سياق آخرمختلف غير نهج السياق الأول، والمثال الذى يعزز هذا الأسلوب هو مانراه من قدرة بعض الطلاب على حل مسائل الرياضيات والوصول إلى نفس النتائج ولكن بسياقات مختلفة.
 والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– ماهى الاثار الأكثر إتساعا لـ …..؟
– ماهى الانماط أو المواضيع التى يمكن أن تنبثق من ….؟
– ماالذى يمكن أن يمدنا أو نستقرأه من هذا/هذة … على وجة الخصوص والذى يمكن أن يكون لة قيمة عامة أو شاملة  أكبر؟

الأمثلة:

– ماهى الاثار الأكثر إتساعا لمشكلة الرهن العقارى التى تعانى منها دول العالم حاليا؟
– تلوث المحيطات مشكلة تتعاظم يوما بعد فما هى الأثار الأكثر تأثيرا على الحياة المائية نتيجة هذة المشكلة؟
– تطوير مناهج التعليم فى الوطن العربى مطلوب الأن بشدة فما هى الأثار الاكثر إتساعا التى يمكن التوصل إليها عبر تطبيق هذا التطوير المنشود؟

– ما هى المواضيع التى يمكننا إستخلاصها من هذا السرد الطويل؟
– ماهى الأنماط الإجتماعية التى يمكن أن تنبثق من تطبيق هذة النظرية؟
– ما الذى يمكن أن تستشفة من أنماط مختلفة أو متشابهة نتيجة القيام بهذة التجربة؟

– ماالذى يمكن أن يمدنا به تقرير الأداء الاقتصادى للربع الأول من هذه السنة، وعلى وجة الخصوص ما يمكن أن يشكل إضائة واضحة لما يمكن إتباعة مستقبلا؟
– التصرف الأخير لمجموعة إدارة الأزمات فى المؤسسة كان رائعا وخصوصا تجاة معالجة الاثار المترتبة على تأخر وصول المواد الخام، فما الذى يمكن إستقراءة من هذا التصرف ويشكل أهمية كبيرة للمؤسسة؟
– معالجة الحالة المرضية المتفشية فى هذه المنطقة يشير إلى المجهود الكبير الذى تم بذلة من الفريق الطبى، فما هى القيمة الكبيرة التى يمكن إستخلاصها نتيجة هذا المجهود؟
                                                         ********

المهارة الثامنة:  التقريــب

وهى العملية التى يتم من خلالها عمل حالة من الترتيب أو التموضع عن طريق تجميع العديد من الادلة الداعمة من أجل تشكيل حجج منطقية ( تفكير عقلانى) أو أدلة البحث (المنطق العملى) 
والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– ما الذى يثبت وجود الـ …؟
– ما هى الحجج المنطقية لـ …؟
– ما هى الأدلة العلمية التى تدعم …؟

الأمثلة:

– ما الذى يثبت وجود هذة الأجرام السماوية المكتشفة حديثا؟
– ما الذى يثبت وجود هذا النوع من البكتيريا المسببة للمرض؟
– ما الذى يثبت وجود هذه العلاقة بين خلل المحركات وهذة النوعية من الزيوت؟

– ما هى الحجج المنطقية التى يمكن سياقها لإثبات صحة هذا التقرير؟
– ما هى الحجج المنطقية التى يمكن الاستناد إليها لتمرير هذة التوصيات؟
– ما هى الحجج المنطقية التى تثبت وقوع مثل هذا الحادث مستقبلا؟

– ما هى الأدلة العلمية التى تثبت تفوق هذة النوعية من إطارات السيارات عن مثيلاتها فى السوق؟
– ما هى الأدلة العلمية الداعمة لمثل هذة الأقوال؟
– ماهى الأدلة العلمية الدالة على تطور نشأة الإنسان؟
                                                    ********

المهارة التاسعة:  الدحض والتفـنيد (وهوعكس التقريب)

هى العملية هى التى يتم من خلالها عمل حالة ضد الحجج أو التموضع عن طريق تجميع العديد من الادلة المضادة من أجل تشكيل حجج منطقية (تفكير عقلانى)  أو أدلة البحث (المنطق العملى) 
والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– ما الذى يثبت وجود الـ … هو/هى زائف/زائفة ؟
– ما هى الحجج المنطقية المضادة لـ …؟
– ما هى الأدلة العلمية التى تدحض …؟

الأمثلة:

– ما الذى يثبت أن وجود الزئبق الأحمر هو من قبيل الزيف ؟
– ما هى الحجج المنطقية الدالة على وجود الزئبق الأحمر؟
– ما هى الأدلة العلمية التى تدحض التشكيك فى وجود الزئبق الأحمر؟
                                                        ********

المهارة العاشرة:  التفكـير المـتزن

وهى العملية التى يتم من خلالها النظر بدقة للحجج و الأدلة التى تدعم والأخرى التى تدحض موقف محدد أو وجهة نظر محددة
والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– ما هى نقاط القوة/المزايا ونقاط الضعف/المساوئ لـ …؟
– ما هى الأدلة التى تدعم والأخرى التى تدحض الـ …؟
– ما هى الحجج التى مع والأخرى المضادة لـ …؟

الأمثلة:

– ماهى نقاط القوة ونقاط الضعف التى يمكن ملاحظتها عند تطبيق التفكير البصرى فى عمليات التدريب المختلفة؟
– ما هى مزايا وما هى مساوئ كل من النظام الرأسمالى والنظام الإشتراكى؟
– ماهى نقاط القوة وماهى نقاط الضعف فى كل من التفكير الخطى و التفكير اللاخطى؟

– ما هى الأدلة الجنائية التى تدعم توجية هذا الإتهام وما هى الأدلة الأخرى التى يمكن أن تدحض نفس هذا الإتهام؟
– ماهى الأدلة التى تدعم مبدأ التجارة الحرة بين البلدان بلا قيود والأخرى التى تدحض هذا التوجة؟
– ماهى الأدلة التى تدعم تبنى هذا المشروع والأخرى التى تدحض هذا الدعم؟

– ما هى هذة الحجج التى تدفع إلى الإسراع بتبنى هذة السياسة وماهى الحجج الأخرى المضادة لها؟
– ما هى الحجج التى تدعم إخفاق هذة النوعية من سياسات الإدارة و الأخرى التى تؤدى إلى نجاحها؟
– ما هى الحجج التى تقدم بها المستثمرون التى تؤيد وجهة نظرهم وماهى الأخرى المضادة لها؟
                                                     ********

المهارة الحادية عشر: الأخـذ بإكـثرمـن منظـور

وهى العملية التى يتم من خلالها النظر إلى موضوع معين بتوجهات أو وجهات نظر أو مواقف مختلفة، من أجل الحصول على فهم شامل وكلى.
والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– كيف ينظر الناس من مختلف الأعراق والأجناس لـ …؟
– كيف يتأثر الناس ذوى الخلفيات الإجتماعية و الاقتصادية المختلفة بـ …؟
– كيف يمكن للأشخاص الذين تتفاوت أعمارهم من اجنسين التفاعل مع …؟

الأمثلة:

– كيف ينظر الناس من مختلف الأعراق والأجناس لـما يسمى بصدام الحضارات ؟
– كيف يتأثر الناس ذوى الخلفيات الإجتماعية والاقتصادية المختلفة بالعولمة ؟
– كيف يمكن للأشخاص الذين تتفاوت أعمارهم من الجنسين التفاعل مع برامج الواقع التخيلى ؟
                                                 ********

المهارة الثانية عشر:  المنطـق السـببي

وهى العملية التى يتم من خلالها تحديد علاقات السبب و التأثير بين الأفكار و الأفعال.
والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– كيف لك/لكى أن تشرح/تشرحى لماذا الـ …  يحدث ؟
– ما هو/هى المسئول عن ….؟
– كيف يمكن لـ …. أن يكون/تكون لة/لها نفوذ أو تأثير على …؟

الأمثلة:
– كيف لك أن تشرح عن كيفية تعاقب الفصول ولماذا يحدث هذا ؟
– كيف لكى أن تشرحى كيفية حدوث عملية النتح فى النبات ولماذا حدوث ذلك ؟
– أشرح لماذا يحدث المد والجزر قى البحار و لماذا؟

– ما هى العوامل المسئولة عن إرتفاع ضغط الدم فى الإنسان ؟
– ما هى الأسباب المسئولة عن زيادة الحمل على محرك السيارة ؟
– ما تلك المؤثرات المسئولة عن التسرب من التعليم الاساسى؟

– كيف يمكن للغبار النووى أن يكون لة هذا التأثير القاتل على صحة الإنسان ؟
– كيف يمكن لهذا الطالب أن يكون له هذا النفوذ الكبير على زملائة؟
– كيف يمكن لمياة البحر عند شربها لفترات طويلة أن يكون لها تأثير مدمر على الكلية للإنسان ؟
                                               ********

المهارة الثالثة عشر:  المنطـق الأخلاقـى

وهى العملية التى يتم من خلالها عقلانيا تحديد الصواب و الخطأ أو الجيد والقبيح تجاة فكرة أو تصرف أو فعل محدد.
والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– ماذا يقول/تقول … عن قيم شخص ما ؟
– ما هى الأثار الأخلاقية لـ ….؟
– هل القناعات التى تم عرضها أو المعلن عنها لـ/فى … هى متوافقة مع الإلتزامات الحقيقية والأفعال الواضحة ؟

الأمثلة:

– ما الذى يمكننا ان نقوله عن عبقرية كل من أينشتاين وعباس محمود العقاد؟
– ما هى الأثار الأخلاقية التى تنعكس على المجتمع نتيجة للتمسك بالمثل والمبادئ التى تدعوا لها الديانات السماوية المختلفة؟
– هل القناعات التى تم عرضها خلال مناقشات دراسة الجدوى للمشروع وجد أنها متوافقة مع الإلتزامات التى إتفق عليها المستثمرون؟
                                                             *********

المهارة الرابعة عشر:  التفكـير الإبداعـى

وهى العملية التى يتم من خلالها التوصل إلى الأفكار التخيلية والرؤى الفريدة والاستراتيجيات المبتكرة أو كل ماهو جديد/بديل للنهج السائد و الممارسات التقليدية، وعلى الرغم من أنه ينظر دائما إلى كل من التفكير النقدى والتفكير الإبداعى على أنهم مهارتين معرفتين منفصلتين، إلا أن التفكير الابداعى قد تم ضمة إلى هذا التقسيم نظرا لإحتوائة على عمليات التفكير التى دائما تكون أعمق أو أكبر من مجرد التذكر فقط. 
والاسئلة التى تمثل هذة المهارة هى:
– ماذا الذى يمكن تشبيهة لة/لها أو القياس علية لـ… ؟
– ما الذى يمكن إختراعة لـ ….؟
– ما الذى يمكن حدوثة عند ….؟ – (يستحث مهارة المنطق الإفتراضى)

الأمثلة:
– عند إنتاج فيلم حديقة الديناصورات – جوراسيك بارك – ماهو القياس الذى بنى علية المخرج حبك القصة لهذا الفيلم ؟
– ما الذى يمكن إختراعة لإيقاف ظاهرة الشخير عند بعض الناس اثناء النوم ؟
– ما الذى يمكن حدوثة عند إشتعال الحرائق فى الغابات ؟
* المثال الأخير لحث مهارة المنطق الإفتراضى

                                                       *********

            محفزات التفكير النقدى

            *- المرونة فى إستقبال الاحداث وتلقى المشاكل أو الازمات مع العمل على إحتواء كافة تفاصيلها سعيا
                للتعرف على جوانبها المتعددة.

            *- العمل على بناء الإفتراضات المتعلقة بكل حدث أو مشكلة أو أزمة ومحاولة الإجابة دائما عن سؤال
                مفادة كيف حدث ذلك ؟

            *- تجنب اللجوء إلى العواطف أثناء عمليات البحث و التنقيب وجمع المعلومات.

            *- العمل على أن تكون لغة الحدث أو المشكلة أو الازمة واضحة و مفهومة، بالطبع المقصود باللغة
               هنا هو حتمية السعى لأن تكون ملامح الموضوع ممكنة الادراك والفهم.

            *- الجدال العقيم فيما لا يفيد ولا يؤدى إلى أى نتائج غير مستحب وغير مطلوب ويجب تجنبة.

            *- تحاشى الدخول إلى دوامة الوهم التى لاتفيد أو توهم امرا ما لن يفضى إلى أى نتائج.

            *- لابد من التعود على ترتيب الاشياء و الاحداث و النتائج ترتيبا منطقيا.

            *- القرارات الصائبة يتم إتخاذها (صنعها) بنهاية الامر من أجل علاج المشكلة أو حسم القضية.

                                                         *********

            البناء الهرمى للتفكير النقدى

            البناء الهرمى لإسلوب التفكير النقدى الناجح يحتوى على ستة طبقات اساسية ، تبدأ بالقاعدة التى تمثل تلقى المشكلة وعرضها وتنتهى بقمة الهرم التى تمثل معالجة المشكلة و التحكم الذاتى بها، هذا البناء الهرمى يأتى على النحو التالى:

            *- طبقة القاعدة من البناء الهرمى هى التى تحتوى على ما يسمى بالتعرض للمشكلة او الازمة التى
               لابد لها أن تأخذ منحى الوضوح وسهولة الفهم سعيا للإلمام التام بكافة جوانب موضوع المشكلة
               أو الازمة.

            *- الطبقة التى تعلوها تحتوى على كافة عمليات التحليل اللازمة للموضوع التى لابد أن تتم بكافة
               الوسائل و الادوات المتاحة التى تؤدى فى نهاية المطاف إلى الحصول على نتائج واقعية ومكتملة.

            *- الطبقة الثالثة تحتوى على عملية تقييم الموضوع من كافة الجوانب.

            *- الطبقة التى تليها هى التى يتم فيها ما يطلق عليه النسَََب، أى يتم نسب الموضوع إلى مرجعية بعينها
                تعمل على تحديد نوعيته وإطار المعالجة أو التطوير.

            *- الطبقة الخامسة هى ما يتم فيها تفسيرموضوع المشكلة أو الازمة تفسيرا واضحا ومكتملا.

            *- قمة الهرم التى تمثل الطبقة السادسة هى نهاية المطاف حيث تحتوى على آلية معالجة المشكلة أو
               الازمة والتحكم بها ذاتيا بما لايدفعها لتجاوزإطار التفسير الذى يحتويها.

*********

             عناصر التفكير النقدى لتوفير الحلول

            أ- تحديد المعوقات التى أدت لحدوث المشكلة أو الازمة.
            ب- إطلاق حرية التعبير لكل من له علاقة بالأمر.
            ج- العمل على إحترام رأى كل من يشارك من أجل إيجاد حل للمشكلة أو الازمة.
            د- دائما تقبل مختلف التوجهات المؤدية للحل من أجل دراستها وإنتقاء الأفضل و المناسب منها.
*********

           وسائل تشجيع الابداع لحل المشاكل واللأزمات

            *- الحث على تعظيم الرغبة تجاه الإبتكار والإبداع.
            *- الحث الدائم على القراءة المستمرة لإستيعاب المزيد من المعلومات وتنمية المهارة اللغوية.
            *- تشجيع ملكة الألهام والمثابرة على بذل الجهد.
            *- توفير الوقت الكافى وتنظيم مواعيده من أجل الحصول على الابداع المطلوب فى النهاية.
            *- التدريب الدائم والتعود على تقييم الافكار الابداعية للآخرين.
            *- مداومة تبادل الأفكار مع الآخرين والإلتزام بقواعده التى تدعو إلى ضرورة تحديد إطار زمنى له
               والمطالبة بالوضوح التام خلال عرض قضية من القضايا والاستماع إلى مختلف ألافكار وعدم
               إعتبار أى منها مستهجنا ويفضل دائما التطرق إلى الكم حينما يكون ذلك مطلوبا والعمل على عرض
               كل ما يتبادر للذهن أثناء الحوار واللجوء إلى توحيد الأفكار لتقريب وجهات النظر وأخيرا عدم
               إنتقاص أو إنتقاد أى فكرة مطروحة للنقاش.

  
*********
            

                 من هم المفكرون النقديون ؟

           *- هم من يبحثون دائما عن الحقيقة حتى ولو كانت ضد
              المعتقد أو الإهتمامات أو التصور.
           *- هم اصحاب العقول المنفتحه (Open Minded) الذين
               يتقبلون مختلف الأفكار و الإتجاهات.
           *- هم من ليهم المقدرة على التحليل
              (Analytical Capability).
           *- هم دائمى البحث عن السبب والدليل
             (Reason and Evidence)، أو وفقا لمنهجية النظم
             السبب والتأثير (Reason and Effect)، أى التسلسل
             من الأسهل إلى الأصعب، ولذلك فهم جديرون بالثقة
              بإنفسهم.
           *- هم من يغلب عليهم الفضول حيث تجدهم دائما توقون إلى منابع المعرفة ولديهم الحرص الشديد
               لتلقى العلم ولإستقبال المعلومات و تحليلها.
            *- هم من لديهم نضج عالى للمعرفة (Cognitive Maturity) ، ولديهم ملكة إعطاء أكثر من حل لإى
               مشكلة بإلاضافة إلى ما يحسب إليهم من تقديرات معتبرة لبلوغ الاهداف على الرغم من عدم توفر
               المعلومات بصورة مكتملة فى أحيان كثيرة.

———————
                      ابراهيم حسين حسنى
        مستشار إدارة وتطوير الأعمال والتسويق الدولى
            عضو الجمعية الدولية للنظام التفاعلى
                  الولايات المتحدة الأمريكية
————-

المصدر:

التفكير النقدى – Critical Thinking
أ- د سوسن الغزالى
مؤسس ورئيس وحدة الطب السلوكى – جامعة عين شمس
اسناذ زائر- جامعة واشنطن – سياتل
رئيس التحرير الإقليمى لمجلة الطب السلوكى – واشنطن


جوى كوزيو – استاذ علم النفس ومدير ندوة فريشمان بكلية مارى ماونت
 http://www.marymountpv.edu

21 Comments

Comments RSS
  1. مقالة فى غاية الروعة والابداع وتستحق التقيموتحتوى علي العديد من المعلومات الجديده وهي قريبه من استرتيجية القبعات الستاشكرك واشكر قلمك المعطاءاتمنى منك تشريف موضوعي والقاء نظره عليه وابداء رايكhttp://knol.google.com/k/-/-/70vo9qlqmvjd/4#وشكرا

    • Ibrahim H. Hussney

      أستاذ/ عبد الاله الرضى الموقرأشكر لك كلماتك الجميلة عن مقالتى التى أعتبرها مساهمة منى متواضعة لنشر المعرفة لدى شبابنا فى الوطن العربى وأتمنى لك وللجميع التوفبق و النجاح والحرص الدائم على الإطلاع ومتابعة كل ماهو جديد فى كافة العلوم، فهذا هو طريق الإرتقاء والسعادة.مع خالص التحية

  2. أحمد مجدي

    مهارات ممتازة — لقد اشتركت بجروب الفيس بوك واعتقد ان مقالاتك دكتور ابراهيم غاية في الروعة بأسلوبك العلمي السهل المبسط القائم على الدليل والبرهانوالتفكير المنطقىواستثارة القارئ للتفكير وكيفية اكتساب المهاراتحقا انك لرجل عظيم

    • Ibrahim H. Hussney

      الأستاذ/ أحمد مجدىأشكرك على هذا الإطراء وكريم خلقكهذا واجب علينا وجهد متواضع منانضعة بين ايدى أبنائناالمجدين والنابهينوأنت منهم، كما يشرفنى إنضمامك لمجموعةرواد التفكير فلربما تصبح أحد هؤلاء الرواد فى يوم من الأيام.مع خالص تحياتى وبالتوفيق

  3. وليد خليفة

    مقالة ممتازة، يا أستاذنا إبراهيم حسنى، اشكرك.

    • Ibrahim H. Hussney

      الشكر يعود اليك يادكتور/ لمجهودك على نول العربية ومثابرتك فى عرض المواضيع العلمية الجادة و الممتازه، دعواتنا لإن يجعل اللــه كل ذلك فى ميزان حساناتك ببركة هذه الايام والليالى الفاضلة وكل عام وانتم بخير. اخوكم ابراهيم حسين حسنى مستشار إدارة وتطوير الأعمال والتسويق الدولى عضو الجمعية الدولية للنظام التفاعلى الولايات المتحدة الأمريكية

  4. موضوع مهم — السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهأخي الفاضل موضوعك من المواضيع المهمة والطالب بأمس الحاجة الى مواقف تعلمه طرق في اعادة البناء للتفكيرلا سيما في تنظيم مستويات المعرفة بصفة عامة والتفكير الناقد بصفة خاصة، وأعجبني التمثيل الذي استشهدت فيه بأمثلة ، جزاك الله كل الخير.

    • Ibrahim H. Hussney

      الشكر يعود اليكى أيضا يا أستاذة على ما أحتوت علية مقالاتك الممتازه، دعواتنا لإن يجعل اللــه كل ذلك فى ميزان حساناتك وجزاك الله كل الخير.أرجو أن تتقبلى منى خالص التحية و التقديرابراهيم حسين حسنىمستشار إدارة وتطوير الأعمال والتسويق الدولىعضو الجمعية الدولية للنظام التفاعلى

    • السلام عليكم ورحمة اللهأخجلتمونا أيها الاستاذ الفاضل بتواضعكم والذي يدل على الشموخ والأصالة، وأناأيضا أسأل المولى القدير أن يمنحك كل الخير ويوفقك في مشوارك العلمي والعملي .

  5. محمود هيبه

    تنمية المهارات العقلية العليا لدى طلاب — ان تنمية المهارات العقلية هى من المهارات الحديثة فى برامج التعليم الان ..وهى من الامور المهمة فى حل مشاكل تنمية المعارف العلمية ..وقد اغفل هذا الجانب من قبل القائمين على التعليم لمدة طويله ..ولكننا الان بصدد تطبيق برامج حديثة ..تدفع الطلاب الى استخدام التفكير المنطقى وغرس مهارات الفهم والتطبيق والتحليل بايجاد مواقف تعليمية تخلق تفاعلا بين التفكير المنطقى واستخدام اساليب لحل المشكلات وهذا يؤدى بالتالى الى تنمية المهارات العقلية العليا ..وهذا سيولد عند الطلاب وجود ارتباط وثيق بين القدرات العقلية المتوفرة لدى التلاميذ وقدراتهم على تحصيل المعرفة العلمية بمستوياتها المختلفة . و استخدام أسلوب حل المشكلات له أثر واضح فى تنمية المعارف العلمية المدركة وكذلك فى تنمية مهارات الفهم والتطبيق والتحليل .نشكرك استاذنا الجليل على اثراء المكتبة العربية ..والفكر العربى بما تقدمونه ..

    • Ibrahim H. Hussney

      الشكر موصول دائما لك يا أستاذ/ محمـــوداتابع بشغف مقالاتك على نول جوجل العربيةمع خالص التقدير و الاحترام

  6. دكتور أبراهيملأجد الان في نفسي الا أن أقف أحتراما وتقديرا لشخصكم الكريموطرح قليل في حقه كلمة إبداعمع فائق تقديري ووافر أحترامي

    • Ibrahim H. Hussney

      الاستاذ الفاضل / عبد الرحيم المضيان الموقرتحية طيبة وبعد لقد أخجلتنى بعذب كلماتك الرقيقة وتقديرك لى المبالغ فيه و الذى أحرجنى و اوقف الكلمات فى حلقى فكيف أعطيك حقك والفضل ينسب لإصحابة وأنت اهلة. اللهم اعفينا من الكبر والهمنا التواضع، آمين، والله يا أخى الذى لاإله إلا هو سبحانه وتعالا ما أكتبه إلا قطرة فى محيط من سبقونا وومضة فى فضاء من سيلحقونا، وما أنا إلا عبدا لله و أبا وأخا لشباب وجدا لإطفال هذه الامة العظيمة، أمة القرآن و النبوة، وجميعهم لديهم حق علينا كل على قدرإستطاعته وقد حان وقت استيفائه لهم، وما لديهم عندى فى عمرى هذا وقدر إستطاعتى هو إنارة العقول والنفوس، اللهم إجعل لى بها منزلة عندك وشفيعا لى يوم العرض عليك – آمين. أدعو لك بالتوفيق و النجاح وأرجو أن تتقبل منى خالص التقدير و الاحترام أخوكم ابراهيم حسين حسنى مستشار إدارة وتطوير الأعمال والتسويق الدولى عضو الجمعية الدولية للنظام التفاعلى الولايات المتحدة الأمريكية

  7. علي الأكلبي

    كلام جميل — أشكر لسعادة كاتب المقاله الدكتور ابراهيم حسين حسنى مستشار إدارة وتطوير الأعمال والتسويق الدولى عضو الجمعية الدولية للنظام التفاعلى الولايات المتحدة الأمريكيةوأسجل كامل التقدير والاحترام لشخصه الكريم وما أتحفنا به من معرفة ثرةوبمثل مقالته يكون الانتفاع.

    • Ibrahim H. Hussney

      الاستاذ الفاضل / علــى الاكلـــبى الموقرتحية طيبة وبعدوأنا بدورى أسجل لك أيضا شكرى وإعتزازى بكلمتك الرقيقية، وأدعو لك بالتوفيق و النجاح وأرجو أن تتقبل منى خالص التقدير و الاحترام أخوكم ابراهيم حسين حسنىمستشار إدارة وتطوير الأعمال والتسويق الدولىعضو الجمعية الدولية للنظام التفاعلى الولايات المتحدة الأمريكية

  8. Sanaa Mostsfa

    هذا ما نريدة لإنارة العقول — سيادة المستشار / بارك اللـــه فيما تقدمة لإنارة العقول بكل ما هو جديد من وسائل للتفكير متقدمة شكرا لكم وننتظر المزيد

    • Ibrahim H. Hussney

      الشكر موصول للجميعمع خالص تقديرى وإحترامى

    • Ibrahim H. Hussney

      الدكتور الفاضل/ عصام عبيد الموقرتحية طيبة وبعدكل عام وحضرتك وكل من تحب والأمة الإسلامية جمعاء والأمة العربية بكل الخير و الصحة والعافية والسعادة والنجاح وتحقيق الامنيات بمناسبة حلول السنة الهجرية الجديدة …… آمين يارب العالمين——هذا شرف لى للمشاركة معك يادكتور عصام فيما تريد دعما وإثراءا للمحتوى العربى، عسى أن ينفعنا ذلك يوم العرض على السراط المستقيم و الوقوف بين يدى البارئ المصور سبحانه وتعالا، جعل اللـــه كل ماتسعى اليه إبتغاء مرضاة اللـــه من كتاباتك ومساهماتك القيمة فى ميزان حسناتك.لك منى كل التقدير واحترامأخوكمابراهيم حسين حسنىمستشار إدارة وتطوير الأعمال والتسويق الدولىعضو الجمعية الدولية للنظام التفاعلىالولايات المتحدة الأمريكيةibrabig@gmail.com

  9. رامز النويصري

    تحية — بارك الله فيك أخيموضوع جدير بالقراءة والاطلاع. ومثل هذا الموضوع يمكننا من تدريب انفسنا على توجيه تفكيرنا بالاتجاه الصحيح والطريقة الصححة للوصول للنتائج المفيدةكل التحية والشكر لك

    • Ibrahim H. Hussney

      الأستاذ / رامز النويصرى الموقرتحية طيبة وبعدأشكر لكم هذا الإطراء …. هذا واجبنا …. أرجو أن تتقبل خالص التحية و التقديرإبراهيم حسنى

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

  1. تكنولوجيا إعادة تدوير مخلفات الورق …!!!
  2. تكنولوجيا إعادة تدويرالنفايات والمخلفات الجافـة …!!!
  3. بدون اقنعة!!
  4. تكنولوجيا إعادة التدوير إستثمار ناجح وعلاج لبطالة الشباب …!!!
  5. دراسات فى نول جوجل
  6. ماذا تترك على الانترنت بعد وفاتك
  7. فضل العشرة من ذي الحجة
  8. نظم التعليم وإدارة موارد الدولة …!!!
  9. كيـف نبتكـر أعمـالـنا ونجعلها تفاعلـية ؟
  10. السياسات المقاومة للتغيير
  11. المحاكاة فى التعلـيم والتدريـب
  12. ثلاثة نظم للتفكير ومجالها المعرفى
  13. قمة الجبل و سلسلة من الاحداث الغامضة
  14. ما الجديـد ؟ ‎- مقالاتى الجديـــدة …!!!
  15. العالــم الحقيقي …. الحقيقي ….!!!
  16. ما وراء الفقاعة – اقتصاديات جديدة فى الطريق …!!!
  17. نهايات الماضي و بدايات المستقبل ….. !!!
  18. نجاحنا بطعم العلقم في أفواه أبناءنا ….!!!!
  19. التفكير البصرى فى التعليم والتدريب وادارة الاعمال
  20. الوفرة الإبداعية تقنية تسويق حديثة
  21. المياة والطاقة – تخطيط وإدارة
  22. البناء الهرمى للتفكير ومهارات الأفق المعرفى
  23. طـــرق مختلفــــة للتفكــــير
  24. الانضباط – كلمة السر لسعادة البشر …!!!
  25. الانضباط الحكيم لصيانة العدالة والحقوق …!!!
  26. الانضباط التربوي و التعليمي ‎- نموذج جوردون
  27. الانضباط التربوى والتعليمى …!!!
  28. الانضباط التربوي والتعليمي ‎- نموذج الانضباط الايجابى
  29. الانضباط التربوي والتعليمي ‎- نموذج وساطة الزمالة
  30. أوتوديناميكس ® …حينما تبدع التفاعلية فى الإدارة …!!!
  31. هيموداياديناميكس ® … حينما تبدع التفاعلية في العلاج …!!!
  32. الثانوية العامة ‎- نظم التعليم ‎- وأشياء أخرى …..!!!
  33. كيف نستطيع إثراء المحتوى العربى المفيدعلى شبكة الانترنت؟
  34. كيـــف تصــبح مفكــــرا متمــيزا ؟
  35. النظام التفاعلي – انماط السلوكيات المختلفة للنظم
  36. تفكير النظم – أدوات ومناهج
  37. تفكير النظم وإسترتيجيات التغيير
  38. النظام التفاعلي – تقنية متقدمة لإدارة الأعمال
  39. تفكير النظم مفهوم جديد لإدارة الأعمال
  40. البطالة والشباب فى العالم العربى .. ماهو الحل؟
  41. الأمية وحمارنا الذى يحمل أسفارا …!!!
  42. الترجمة …..هموم المهنة من افواه اصحابها …!!!
  43. هكذا يتقدمون فهل آن الأوان لنلحق بهـم …!!!
  44. الى اين يسير شباب هذه الامة؟